Skip to main content

"العراق دولة مهمة في المنطقة" .. خامنئي يشدد على بعض النقاط اثناء لقاءه السوداني ..

المشهد السياسي الاثنين 06 تشرين ثاني 2023 الساعة 14:47 مساءً (عدد المشاهدات 2063)

 

بغداد/ سكاي برس

قال المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، اليوم الاثنين، إن" النظام الصهيوني لن يتمكن من مواصلة ‏هجومه على قطاع غزة، ما لم تكن هناك مساعدات عسكرية وسياسية من أمريكا".‏

وصرّح بذلك، خلال اجتماعه مع رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، في طهران، ".

وأكد خامنئي أن "الأمريكيين، بالمعنى الحقيقي للكلمة، هم شركاء للصهاينة في جرائم غزة".

وأعرب للسوداني عن تقديره لموقف العراق الثابت في دعم شعب غزة، مشددا على "ضرورة تكثيف الضغط السياسي من العالم الإسلامي على أمريكا والنظام الصهيوني لوقف المذبحة التي يتعرض لها شعب غزة".

وشدد أن "العراق، باعتباره دولة مهمة في المنطقة، يمكنه أن يلعب دورًا مميزًا في هذا المجال ويخلق خطًا جديدًا في العالم العربي والإسلامي".

وأكد المرشد الأعلى الإيراني أنه "منذ الأيام الأولى لعدوان النظام الصهيوني على غزة، أظهرت جميع الأدلة التورط المباشر للأمريكيين في إدارة الحرب".

وأضاف أنه "مع استمرار هذه الحرب، فإن الأسباب الكامنة وراء الدور المباشر لأمريكا في توجيه جرائم النظام الصهيوني ستصبح أكثر وضوحا".

وبحسب المرشد الأعلى الإيراني، في لقائه مع رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، فإن "النظام الصهيوني هو "الخاسر الحقيقي" في الحرب، على الرغم من كل عمليات القتل التي ارتكبها في قطاع غزة، لأنه "لم يتمكن من إنقاذ مكانته ولن يتمكن من القيام بذلك في المستقبل".

وأضاف أن "بإمكان كلا من إيران والعراق لعب دور وممارسة نفوذهما، من خلال التنسيق مع بعضهما البعض لوضع حد لجرائم النظام الصهيوني في القطاع الساحلي".

من ناحية أخرى، أشاد المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، بالتقدم المحرز في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الجارين، لكنه أشار إلى ضرورة متابعة الاتفاقيات بينهما بالقوة الأولية نفسها.

ومر شهر منذ بدء عملية "طوفان الأقصى"، التي نفذتها حركة "حماس" الفلسطينية على المستوطنات الإسرائيلية المتاخمة لقطاع غزة، ما أسفر عن مقتل 1400 إسرائيلي وأسر ما يزيد على 200 آخرين.

ومنذ ذلك الحين، تشن إسرائيل حربًا شعواء غير متكافئة تقصف فيها برًا وبحرًا وجوًا كل قطاع غزة، حيث قصفت المدارس والمستشفيات والمساجد، مستخدمة مئات الآلاف من الأطنان من القنابل الكبيرة والأسلحة الفتاكة.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك